حقوق الانسان: الحكومة مطالبة بالاحتفاء باليوم الوطني للمقابر الجماعية


عدت مفوضية حقوق الانسان، الاثنين، الاحتفاء باليوم الوطني للمقابر الجماعية في العراق، استذكار للمجازر الوحشية التي حصلت بحق ابناء الشعب العراقي إبان فترة النظام السابق، والتي ولدت مئات المقابر الجماعية وآلاف الشهداء.


وقال عضو مفوضية حقوق الانسان فاضل الغراوي، في بيان تلقت البيان نيوز نسخه منه، ان "جرائم المقابر الجماعية التي ارتكبت في حقبة النظام السابق، واعيد ارتكابها من قبل عصابات داعش الارهابية ما هي الا جرائم ابادة جماعية كان اساسها الطائفية والدينية والعرقية والقومية".


وطالب الغراوي الحكومة وجميع مؤسسات الدولة "بالاحتفاء بهذا اليوم وتسليط الضوء على هذه الجريمة البشعة وتضحيات الشهداء".


ودعا إلى الجميع إلى "الاسراع بإكمال فتح كافة المقابر الجماعية واجراء مطابقة الحامض النووي مع عوائل الضحايا، وانصافهم من خلال شمول الشهداء بقانون مؤسسة الشهداء ودعم فريق المقابر الجماعية بالموارد المالية والبشرية لإنجاز مهامه في فتح كافة المقابر والسعي الجاد لإقامة مؤتمرات دولية للتعريف بهذه الجرائم وتقديم وملاحقة كافة الجناة الذين قاموا بها الى القضاء".

إرسال تعليق

0 تعليقات