شرطة كربلاء تنفي إصدار أوامر باعتقال الناشطين


 نفت قيادة شرطة محافظة كربلاء المقدسة والمنشآت، الاربعاء، اعطاء الأوامر لها من قبل محافظ كربلاء المقدسة بالبحث عن الناشطين، فيما دعت الى عدم الانجرار وراء الشائعات المغرضة وتلفيق الاخبار.


وقالت القيادة في بيان، تلقت البيان نيوز نسخه منه، ان "ما تناولته بعض وسائل التواصل الاجتماعي بأن محافظ كربلاء المقدسة قد أعطى أوامر للقوات الأمنية باعتقال الناشطين اللذين يقومون بتنظيم اللافتات للمطالبة بدم الشهيد، عار عن الصحة".


واضافت ان "القوات الأمنية لم تستلم اي أمر مما ورد في أعلاه بل على العكس كان يوم أمس مؤتمرا أمنيا للمحافظ نصيف الخطابي مع القيادات الأمنية وبكافة تشكيلاتها وبناءا على أمر رئيس الوزراء تم خلاله التباحث عن آخر مستجدات التحقيق وما توصلت اليه النتائج".


وتابعت انه "دعا الجهات التحقيقية ذات العلاقة الى الاهتمام والاسراع بكشف ملابسات الحادث الخاص باغتيال الشهيد ايهاب الوزني وسرعة القبض على الجناة لتقديمهم للعدالة وانه داعم لكل الجهات التحقيقية للكشف عن الجناة".


واكدت القيادة ان "ماينشر من أخبار عارية عن الصحة وفي هذا الظرف بالذات إنما الغرض منه معروف الا وهو تأجيج الشارع الكربلائي لأغراض ومآرب هدفها زعزعة الأمن والاستقرار"، مطالبة "من ينشر مثل هكذا اخبار بأخذها من مصادرها الرئيسة وعدم الانجرار وراء الشائعات المغرضة وتلفيق الاخبار".

إرسال تعليق

0 تعليقات