بسبب التصحر.. الأمم المتحدة: العراق يفقد 100 ألف دونم سنوياً من أراضيه


أكدت لجنة الزراعة والمياه النيابية، الجمعة، أن العراق يفقد 100 ألف دونم سنوياً من أراضيه بسبب التصحر، فيما كشفت عن وجود توجه لإنشاء سدود جديدة.


وقال عضو اللجنة النائب علي البديري، بحسب الوكاةل الرسمية، إن "هناك تقريراً صدر عن الأمم المتحدة، بين أن العراق يفقد سنوياً 100 ألف دونم من أراضيه الزراعية بسبب التصحر"، مؤكداً أن "موضوع التصحر لا توجد له معالجات حقيقية حتى الآن".


وأوضح أن "التصحر أدى لارتفاع درجات الحرارة لتصل الى معدلات عالية جداً، بسبب انعدام الغطاء النباتي والقضاء على المساحات الخضراء في البلد".


وأضاف البديري أن "الاجتماعات مستمرة بين اللجنة ووزارة الموارد المائية لاسيما في أوقات الصيف لبحث موضوع شح المياه"، مشدداً على "أهمية أن يكون هناك تنسيق عالٍ بين السلطتين التنفيذية والتشريعية لتأمين المتطلبات المائية خاصة للمحافظات الجنوبية.


وتابع أن "هناك رؤىً وأفكاراً لانشاء سدود من أجل الاستفادة من المياه في أوقات الوفرة واستثمارها في فترات الشحّ"، مشيراً الى أن "العراق ما زال يستخدم الطرق البدائية في الري، ما يسبب هدراً مائياً كبيراً".


وبشأن الأهوار، أكد أنه "حتى الآن لا يوجد حراك جديّ لانقاذ الأهوار واستثمارها"، لافتاً الى أن "هور الدملج الذي يتمتع بموقع استراتيجي معروض للاستثمار، إلّا أن هناك تدخلات من أطراف عدة لعرقلة استثماره".


وبشأن الزراعة بين البديري أن "الأرض وجميع العوامل مهيأة لتحقيق العراق الاكتفاء الذاتي من جميع المنتجات الزراعية ،إلا أن هذا الموضوع يحتاج الى قرار سياسي".

إرسال تعليق

0 تعليقات