بتقنية الـ3D.. علماء يجمعون 225 مليون صورة لإنشاء خريطة للدماغ


 طورت شركة غوغل وجامعة هارفارد خريطة ثلاثية الأبعاد قابلة للتصفح لجزء صغير من دماغ الإنسان، باستخدام 225 مليون صورة وأكثر من مليون غيغابايت من البيانات.


وتُظهر الخريطة المشفرة بالألوان 4000 محور عصبي متصل بخلايا عصبية واحدة، وهي الخلية الأساسية بنظامنا العصبي، والمسؤولة عن تلقي المدخلات الحسية.


ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، اليوم الأربعاء، فإنه "على الرغم من أنها لا تمثل سوى ملليمتر مكعب واحد من أنسجة المخ، إلا أن هذه هي أكبر عينة من أنسجة المخ تم تصويرها وإعادة بنائها بهذه التفاصيل لأي نوع".


واضافت أنها "تشمل عشرات الآلاف من الخلايا العصبية التي أعيد بناؤها، وملايين شظايا الخلايا العصبية، و130 مليون من نقاط الاشتباك العصبي المشروحة والتركيبات تحت الخلوية، بما في ذلك المحاور، والأهداب، والتشعبات".


كما أنه لإنشاء الخريطة، أخذ الباحثون في غوغل ومختبر Lichtman بجامعة هارفارد، عينة مجهرية من الفص الصدغي لقشرة دماغية بشرية.


كانت عينة الأنسجة هذه ملطخة ومغلفة بالراتنج، قبل تقطيعها إلى 5300 شريحة، يبلغ سمك كل منها حوالي 30 نانومتر، كما أن الخريطة تفصّل فقط مليمتر مكعب واحد من دماغ الإنسان مع كل هذا الجهد الواضح.


وكانت غوغل قد أصدرت في كانون الثاني الماضي خريطة مشابهة، أو شبكة عصبية، توضح بالتفصيل هياكل ووصلات نصف دماغ ذبابة الفاكهة.


وتعد الخريطة ثلاثية الأبعاد هي أول دراسة واسعة النطاق للتوصيل التشابكي في القشرة المخية البشرية التي تغطي أنواعًا متعددة من الخلايا عبر جميع طبقات القشرة الست. 

إرسال تعليق

0 تعليقات