صالح يدعو لوضع سياسة سكانية وإنهاء حالات العنف ضد المرأة


 



دعا رئيس الجمهورية، برهم صالح، الأحد، إلى وضع سياسة سكانية تحقق أهداف التنمية المستدامة، داعيا إلى إنهاء العنف ضد المرأة.


وذكر بيان رئاسي، تلقت البيان نيوز نسخة منه، أن "رئيس الجمهورية برهم صالح استقبل، اليوم، في قصر السلام ببغداد، وفد صندوق الأمم المتحدة للسكان برئاسة مساعد أمين عام الأمم المتحدة ونائب المديرة التنفيذية لصندوق الأمم المتحدة للسكان إيب بيترسن".


وأضاف البيان، أن "اللقاء جرى، خلاله بحث العلاقات بين العراق وصندوق الأمم المتحدة للسكان، من خلال الوزارات والمؤسسات الحكومية المعنية، وأهمية تطويرها وتعزيزها فيما يتعلق بالتنمية السكانية".


وأكّد رئيس الجمهورية، خلال اللقاء، أن "البلد واجه تحدي الإرهاب وما نتج عنه من أزمات نزوح داخلية، وتبعات اجتماعية وسكانية"، مشيراً إلى "أهمية توفير الدعم للنازحين الذي ما زالوا في مخيمات النزوح والسعي لعودة طوعية لهم تضمن حياة كريمة ووضعاً معيشياً ملائماً".


ولفتَ إلى "أهمية وضع سياسة سكانية تحقق أهداف التنمية المستدامة، ترتكز على السكان وخصوصا الشباب الذين يشكّلون النسبة الأكبر من السكان، وتمثل قوة عاملة مهمة ينبغي الاستفادة منها وتوفير الفرص لها للانخراط في سوق العمل".


وأشار الرئيس صالح، إلى "ضرورة دعم المرأة ووقف حالات العنف التي تتعرض لها وضمان حقوقها الكاملة".

إرسال تعليق

0 تعليقات