كورونا يضرب منتخبات كوبا أمريكا من جديد


 أعلن منتخبا بوليفيا وتشيلي عن المزيد من حالات الإصابة بفيروس كورونا في صفوف اللاعبين وأفراد الطاقم الفني.


مما يعني أن 4 من 10 منتخبات تنافس في البطولة تعرضت لضربة موجعة بعد أيام قليلة من انطلاق البطولة.


وعانت فنزويلا وكولومبيا أيضا من حالات إصابة بالفيروس خلال البطولة المقررة بين 13 يونيو والعاشر من يوليو، والمقامة في البرازيل وهي واحدة من أكثر الدول تضررا من الفيروس في العالم.


وقال منتخب تشيلي إن أحد أفراد البعثة أصيب بالعدوى ولم تظهر عليه أعراض وتم عزله، لكنه لم يحدد إذا ما إذا كان هذا المصاب من اللاعبين أو المسؤولين.


وتعادلت تشيلي في المباراة الأولى 1-1 مع الأرجنتين وستواجه بوليفيا في المباراة الثانية يوم الجمعة.


وقالت بوليفيا، التي خسرت مباراتها الافتتاحية 3-1 أمام باراغواي يوم الاثنين، إن اثنين من لاعبيها هما أوسكار ريبيرا وخاومي كويار أصيبا بالفيروس.


وكانت بوليفيا قد أعلنت سابقا عن إصابة ثلاثة لاعبين آخرين من بينهم المهاجم البارز مارسيلو مارتنز بالعدوى، قبل أن تدرك التعادل السلبي أمام فنزويلا فجر الجمعة.

إرسال تعليق

0 تعليقات