إجرام بغداد تكشف عن ملابسات حادثة قتل غامضة جنوبي العاصمة


 كشفت مديرية مكافحة اجرام بغداد، الاثنين، ملابسات حادثة قتل غامضة بعد أن تم حرق الدار لإخفاء معالم الجريمة.


وذكرت المديرية في بيان، تلقت البيان نيوز نسخة منه، انه "بتاريخ ٢٠٢١/٦/٨ أحيلت الى مكتب مكافحة اجرام الكرادة الأوراق التحقيقية الخاصة بقضية احتراق دار بمنطقة الزعفرانية، واحتراق ووفاة صاحبة الدار وأبنتها الطفلة ولغموض الحادث".


ولفتت الى أنه "وعلى الفور تم تشكيل فريق عمل تحت اشراف وكيل الوزارة لشؤون الشرطة والانتقال لمحل الحادث، واعادة كافة الاجراءات التحقيقية والكشف الموقعي في محل الحادث حيث توفرت القناعة بأن الحادث جنائي".


وأضافت المديرية انه "بعد التحري وجمع المعلومات عن بقية افراد العائلة تبين أن المتهم زوج المجنى عليها، وبعد مواجهته بالأدلة الدامغة والبراهين انهار واعترف صراحةً عن قيامه بعملية حرق وقتل المجنى عليهم وذلك لوجود مشاكل عائلية، مما دفعه لارتكاب الحادث اعلاه".


واشارت الى انه "تم عرض الكيفية على انظار قاضي التحقيق فقرر توقيف المتهم وفق احكام المادة (406) من قانون العقوبات لينال جزائه العادل". 

إرسال تعليق

0 تعليقات