رئاسة الجمهورية توضح إجراءاتها بخصوص العملية الانتخابية


 أوضحت رئاسة الجمهورية، السبت، إجراءاتها لدعم العملية الانتخابية خلال المرحلة المقبلة.


وقال مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الانتخابات كريم التميمي، إن "رئيس الجمهورية يولي اهتماماً كبيراً بملف الانتخابات، وكان من المبادرين لتعديل المنظومة القانونية التي تحكم العملية الانتخابية سواء بتعديل قانون الانتخابات أو المفوضية ومنذ اليوم الأول لتسنمه المنصب، إضافة الى التواصل مع المفوضية عن طريق الندوات واللقاءات والاجتماعات لحل جميع المشكلات التي تواجه عملها".


وأضاف أن "الجميع، ومنهم رئاسة الجمهورية، تبحث عن مشاركة واسعة خلال الانتخابات التي ستقام في العاشر من تشرين الأول المقبل، كونها تجيء بعد احتجاجات شعبية وبالتالي نعتقد أن نجاحها فنياً لا يكفي وإنما تحتاج الى المشاركة الواسعة وهو شيء مهم جداً لأن شرعية الحكومة القادمة تأتي عن طريق تلك المشاركة".


وبين التميمي أن "رئاسة الجمهورية بصدد تنفيذ عدة خطوات أبرزها الندوات الحوارية مع شبكات مراقبة الانتخابات المحلية لما لدورها من أهمية في انجاح الانتخابات، إضافة الى عقد المنتدى الاعلامي للتوعية الانتخابية كونه الشريك المستقل لدعم اجرائها، فضلاً عن إقامة مؤتمر عام لتعزيز مشاركة المرأة بالانتخابات القادمة سواء عن طريق الترشيح أو المشاركة في الانتخابات."


ونبه التميمي على أن "رئاسة الجمهورية تقوم باجتماعات مستمرة مع المفوضية، وتثمن جميع الجهود التي تقوم بها استعداداً لاجراء الانتخابات ومساعدتها في إنجاز الأعمال الموكلة اليها من دون التدخل بعملها".

إرسال تعليق

0 تعليقات