العراق يعلن تطعيم جميع النزلاء ويعيد فتح الزيارات للسجناء


 أعلنت وزارة العدل، الأربعاء، اعادة فتح زيارات السجناء بعد تطعيم جميع النزلاء والحرس، فيما حددت اسباب تاجيل حكم الاعدام بحق الارهابيين. 


وقال المتحدث باسم الوزارة احمد لعيبي، بحسب الإعلام الرسمي، ان "الزيارات الى السجناء فُتحت بعد تطعيم جميع النزلاء وحرس السجون"، مبينا انه "لاتوجد أي إصابات داخل السجون نتيجة تطبيق الاجراءات الصحية من تباعد اجتماعي اضافة الى منع الزيارات سابقا بسبب الجائحة".


واضاف ان" السجون تجاوزت مرحلة الإصابات بالجائحة وما يشاع عن وجود حالات إصابة بكورونا داخل السجن عار من الصحة".


وعزا لعيبي الاكتظاظ داخل السجون الى قلة منظومة السجون، وكثرة النزلاء إضافة الى ان الأبنية قديمة ومتهالكة".


واكد ان" الوزارة وقعت الكثير من مذكرات التفاهمات مع المنظمات العالمية والأمم المتحدة لغرض إعادة البنى التحتية وبناء سجون جديدة وتاهيلها لانها اكبر من طاقة وزارة العدل في استيعاب النزلاء"، موضحا ان "هناك الاف النزلاء الموجودين داخل السجون مابين عراقيين وعرب وأجانب".


واوضح ان" هناك الكثير من السجناء يؤخر حكم الإعدام بحقهم في حال كان هناك تمييز ويؤجل الإعدام لحين البت القطعي بالحكم وعندما يصدر مرسومي جمهوري ولم يكن هناك تمييز من قبل أي جهة ينفذ الحكم".

إرسال تعليق

0 تعليقات