ارتفاع حصيلة ضحايا فيضانات أوروبا إلى 189 قتيلا ومئات المفقودين


 ارتفعت حصيلة ضحايا الفيضانات التي اجتاحت أوروبا الغربية خلال الأيام الماضية، بسبب هطول الأمطار بغزارة إلى 189 قتيلا على الأقل.


وذكرت شبكة "سي إن إن" الأمريكية، في تقرير لها اليوم الاثنين، أن "مئات الأشخاص مازالوا في عداد المفقودين في أعقاب موجة الأمطار الغزيرة والفيضانات التي تعد الأسوأ التي تضرب دول المنطقة منذ عقود، والتي تسببت ايضا بمقتل 189 شخصا على الأقل".


وأضافت الشبكة، أن "جهود البحث والإنقاذ مازالت جارية في محاولات للعثور على المزيد من الناجين أو الأشخاص العالقين بسبب الفيضانات، مشيرة إلى أن أكبر عدد من الضحايا سقط في ألمانيا".


وكانت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل قد وصفت أمس الأحد، الوضع بالمناطق المتضررة بسبب الفيضانات بـ"غير المعقول والمرعب"، خلال تفقدها لقرية "شولد" في ولاية "راينلاند بالاتينات" وهي إحدى المناطق الأكثر تضررا في غرب ألمانيا.


وتعهدت ميركل بأن الحكومة الألمانية ستقوم بتوفير المساعدات المالية والعاجلة للمناطق المتضررة من الفيضانات.


يشار إلى أن هذه الفيضانات العارمة قد تسببت حتى الآن في إحداث خسائر مادية كبيرة ودمار ليس فقط في ألمانيا وبلجيكا بل في مناطق عدة ببلجيكا وهولندا ولكسمبورج. 

إرسال تعليق

0 تعليقات