خطة لتقليل الاختناقات المرورية ومديرية المرور تحدد سرعة السير بشوارع بغداد


أكدت مديرية المرور العامة، الخميس، المباشرة بأعمال توسيع شوارع وتقليص حجم الأرصفة لتقليل الاختناقات المرورية، فيما حددت سرعة السير في شوارع بغداد.


وقال مدير علاقات وإعلام المديرية العميد حيدر كريم، بحسب الوكالة الرسمية، إن "بغداد تشهد زخماً مستمراً لوجود 3 ملايين مركبة بدون حدوث تغيير عمراني للشوارع"، موضحاً أن "هناك تنسيقاً عالياً مع رئاسة الوزراء والدوائر المختصة بسير المرور والعمليات المشتركة وعمليات بغداد لتقليل الاختناقات المرورية، حيث تم رفع الكثير من السيطرات والجهد مازال مستمراً".


وتابع أن "هناك أعمالاً بوشر بها لتوسيع الشوارع وتقليص حجم الأرصفة والساحات المنتشرة في بغداد"، لافتاً الى أن "عمل مديرية المرور سيسهل في حال انجاز مشروع نصب الكامرات لرصد المخالفات والرادارات لغرض كبح السرعة".


وفيما يتعلق بالحوادث أكد أن "مديرية المرور العامة لا تملك احصائية يومية لحوادث سير المركبات في عموم البلاد، لأن أغلب الحوادث يتم فيها التصالح بين الطرفين ولا يُبلَّغ عنها"، مبيناً ان "حوادث المرور تصل الينا من خلال مراكز الشرطة".


وأضاف أن "أغلب أسباب وقوع الحوادث المسجلة لدينا هو عدم امتلاك السائق الخبرة الكافية اضافة الى عدم الانتباه وعدم النظر باتجاه الطريق، اضافة الى الظرف المفاجئ والسرعة واستخدام الهاتف النقال وانشغال السائق بأمور أخرى".


ولفت الى أن "هناك سرعات محددة لبعض الشوارع، منها سريع محمد القاسم الذي يبلغ اقصى حد للسرعة فيه 100 كم في الساعة"، مشدداً على أنه "لايمكن السير داخل العاصمة بغداد اكثر من 60 كم في الساعة بسبب الكثافة الموجودة".

إرسال تعليق

0 تعليقات