​الكشف عن هوية مستهدفي ابراج الطاقة في العراق


 كشفت قيادة عمليات المشتركة، الاثنين، عن هوية مستهدفي أبراج الطاقة، فيما أكدت أن هناك عملاً كبيراً باتجاه هذا الملف.


وقال المتحدث باسم العمليات المشتركة اللواء تحسين الخفاجي، بحسب الوكالة الرسمية، إنه "تم إلقاء القبض على متورطين باستهداف أبراج الطاقة والتحقيق معهم، حيث اتضح انهم إرهابيون دواعش"، مبينا أن "الغاية من استهداف أبراج الطاقة هو خلق الفوضى والقلق الأمني".


وأضاف أن "الأجهزة الأمنية والاستخباراتية دونت أقوال المتورطين بالاستهدافات وقدمت للمحاكم"، مشيراً الى أن "هناك عملاً كبيراً باتجاه ذلك".


وأكد أن "الكاميرات الحرارية أصبحت عنصراً فعالاً في إسناد الأجهزة الأمنية والاستخباراتية ورصد التحركات الإرهابية المشبوهة وخصوصا على الحدود العراقية".


وبشأن التحركات الإرهابية في غرب نينوى، أوضح الخفاجي أن "قيادة العمليات المشتركة وبالتعاون مع كل القيادات الأمنية عندما ترد لها مثل هكذا معلومات تحلل من قبل الوكالات الأمنية والاستخباراتية ويتم التأكد منها لملاحقتهم"، مؤكداً أن "للأجهزة الأمنية رد فعل سريع باتجاه كل التحركات الإرهابية".


وأعلنت قيادة العمليات المشتركة، في الثاني من تموز الماضي، البدء بالإجراءات الخاصة للحد من استهداف أبراج الطاقة، فيما اشارت إلى أن القوات الامنية نفذت الخطط من خلال القيام بإشراك الطائرات المسيرة، وطائرات القوة الجوية وطيران الجيش العراقي.

إرسال تعليق

0 تعليقات