ماكرون يعلن عزم بلاده فتح قنصلية فرنسية بالموصل


 أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الأحد، عزم بلاده إفتتاح قنصلية  في مدينة الموصل.


وقال ماكرون في كلمة له خلال لقائه عددا من رجال الدين المسيحيين في كنيسة الساعة بالموصل: "اشكر القوات العراقية على تصديها لتنظيم داعش، فالعراقيون هم من دافعوا عن أرضهم بداية، وبعدها دخل المجتمع الدولي على الخط"، منوها إلى دور فرنسا في الحرب ضد الإرهاب في العراق".


وأضاف: "نحن نعمل على إعادة إعمار مدينة الموصل في اسرع وقت، ولدينا مشاريع عديدة من بينها افتتاح القنصلية الفرنسية، وكذلك نعمل مع السلطات العراقية على إعادة النازحين إلى ديارهم".


وأشار الرئيس الفرنسي إلى أن "الآلاف من الإيزيديين تركوا منازلهم ونزحوا بسبب هجوم تنظيم داعش، وهم الآن لا يستطيعون العودة إلى سنجار لأن تركيا تهاجم تلك المنطقة إضافة إلى وجود عدة عراقيل أخرى".


وبين، أن "فرنسا ترغب بإفتتاح قنصلية بالموصل ومدرسة، وقد تبرعت باريس بـ60 مليون دولار بهذا الصدد"، منوها إلى أن "فرنسا تمتلك دورا مؤثرا في مجال التربية والتعليم، وافتتاح قنصلية ومدرسة بالموصل مهم جدا".

إرسال تعليق

0 تعليقات