مستشار فرنسي: ماكرون استغل قمة بغداد للحديث مع أمير قطر حول هذا الأمر؟


 كشف مستشار ومقرب من الرئيس الفرنسي، ايمانويل ماكرون، الأحد، أن الأخير استغل قمة بغداد للحديث مع أمير قطر.


وذكر المستشار، أن "ماكرون استغل المؤتمر للقاء أمير قطر للحديث عن الطرق التي يمكن للدوحة من خلالها مساعدة فرنسا على إجلاء اللاجئين الأفغان قبل الحادي والثلاثين من أغسطس عبر طائرات الخطوط القطرية من مطار كابول".


وأشار المستشار في قصر الإليزيه، إلى أن "ماكرون يريد أن يثبت أن فرنسا لا تزال تحتفظ بدور في المنطقة وتواصل مكافحة الإرهاب، وتدعم جهود العراق “هذا البلد المحوري والأساسي، في تحقيق استقرار الشرق الأوسط".


ويزور ماكرون اليوم، كردستان العراق، ثم الموصل التي كان ينظر إليها على أنها بمثابة عاصمة الخلافة التي أعلنها التنظيم الإسلامي المتطرف على أجزاء واسعة من سوريا والعراق.


ويقول المسؤول الفرنسي "كما في منطقة الساحل، يتعلق الأمر بمحيطنا وبأمننا الوطني. فرنسا عازمة على مواصلة هذا القتال في العراق وخارجه لتفادي عودة لا تزال ممكنة لتنظيم داعش". وتسهم باريس بنحو 600 عسكري في إطار التحالف الدولي في العراق.


وأعلن ماكرون في مؤتمر صحافي بعد القمة أن فرنسا ستبقي على قواتها في العراق في إطار عمليات مكافحة الإرهاب مادامت الحكومة العراقية تطلب ذلك وسواء قررت الولايات المتحدة سحب قواتها أم لا.

إرسال تعليق

0 تعليقات