كاشفة سبب توقف تطبيق تسعيرة الأدوية.. نقابة الصيادلة: قانون الضمان يؤمنها بنسبة 100%


 كشفت نقابة الصيادلة، الأربعاء، عن أسباب توقف تطبيق تسعيرة الأدوية، مشيرةً إلى أنها قدَّمت مقترحاً لوزارة الصحة بشأنها، فيما أكدت أن قانون الضمان الصحي سيؤمن الأدوية بنسبة 100%.


وقال نقيب الصيادلة في العراق مصطفى الهيتي، بحسب الوكالة الرسمية، إن "النقابة بدأت فعلياً في عملية تسعير الأدوية، ولكن ارتفاع الدولار سبَّب مشكلة، بالتالي توقفنا لإعادة منظومة التسعيرة الجديدة"، مبيناً، أن "وزارة الصحة أرسلت لنا تسعيرة جديدة لبعض المستحضرات، ونعمل عليها بشكل جيد".


وأضاف، أن "قانون الضمان الصحي سيؤمن 100% من الادوية، ولا يوجد دواء في أي صيدلية بدون ان يكون مختوم بالسعر، وهذا لا يعني المبلغ فقط، بل أن الدواء دخل الى مختبرات وزارة الصحة مفحوص وآمن وهذه النقطة المهمة".


وأشار إلى أن "النقابة لديها جولات تفتيشية وخلال السنة الماضية اجرت 3000 جولة تفتيشية، ونحن نراقب الأسعار وفق قانون نقابة الصيادلة، التي تضم فقرة مهمة تلزم الصيدلي البيع بالأسعار المحدودة"، مؤكداً "وجود عقوبات نقابية انضباطية في قانون الصيادلة، لكنها لاتصل الى إغلاق الصيدلية".


وأوضح أن "نقابة الصيادلة أعطت رأياً لوزارة الصحة بإضافة 25% على فاتورة المذخر فقط، لحين اكتمال التسعيرة الكاملة للأدوية من قبل الوزارة".

إرسال تعليق

0 تعليقات