الحرس الثوري يحذر من تحركات غير مدروسة شمالي العراق


 أكد الحرس الثوري الإيراني، أن تحركات الزمر الإرهابية في المنطقة مرصودة تماما، محذرا إياها من القيام بأي إجراء غير مدروس ضد إيران.


وقال قائد مقر "حمزة سيد الشهداء" التابع للحرس الثوري بمحافظة آذربيجان العميد محمد تقي أوصانلو، إنه "يجب طرد الزمر الإرهابية من إقليم شمال العراق وهو أمر أعلناه للمسؤولين في الإقليم مرارا"، وذلك حسب "وكالة فارس" الإيرانية.


وأشار أوصانلو إلى اعتقال عدد من العناصر المناهضة للثورة، مضيفا أن هؤلاء العناصر المناهضة للثورة كانوا ضالعين في عملية اغتيال أحد المواطنين.


وقال: "ندعو البعض من الشباب للابتعاد عن الزمر الإرهابية وعدم الانخداع بها وأن يواكبونا في إبعاد هذه الزمر عن المنطقة".


وكانت قوات الحرس الثوري الإيراني، قامت الأربعاء الماضي، بتفكيك خلية إرهابية معادية للثورة، في محافظة كردستان، غربي البلاد. وقال الموقع الإعلامي لفيلق بيت المقدس بمحافظة كردستان الإيرانية، أن حرس الحدود التابع للفيلق اشتبك، الخميس، مع خلية من الجماعات المناوئة للثورة في منطقة سرو آباد، وتمكن من قتل عدد من القوات المناهضة للثورة وإصابة آخرين.


كما أعلن الحرس الثوري الإيراني، تفكيك خلية إرهابية، بمنطقة نودشة الحدودية بمحافظة كرمانشاه، قرب الحدود مع العراق، غربي البلاد، وذلك في 14 يوليو/ تموز.


وقال الحرس الثوري، إنه "عقب تغلغل خلية إرهابية مناوئة للثورة الإسلامية من خلال منطقة نودشة الحدودية في محافظة كرمانشاه بهدف تنفيذ عمليات مخربة وزعزعة الأمن، تمكنت القوات الباسلة في مقر النجف الأشرف التابع للقوة البرية للحرس الثوري، من كشف ومطاردة هذه الزمرة الإرهابية وبالتالي القضاء عليها تماما خلال اشتباكات وقعت عصر اليوم".


يذكر أن مدينة سرو آباد تقع على بعد 90 كم، غرب مدينة سنندج، مركز محافظة كردستان الواقعة على الحدود الإيرانية العراقية.

إرسال تعليق

0 تعليقات