الخارجية الإيرانية تنعى المرجع الحكيم: قضى عمره بمكافحة الظلم ودكتاتورية صدام حسين


 نعت الخارجية الإيرانية، المرجع الديني العراقي، محمد سعيد الحكيم، الذي توفي في مدينة النجف اثر نوبة قلبية.


وقال وزير الخارجية الايراني، حسين أمير عبد اللهيان ان "المرجع الحكيم قضى عمره في سبيل الدفاع عن أساس الدين والمذهب ومكافحة الظلم ودكتاتورية نظام البعث".


من جانبه قال إيرج مسجدي، سفير الجمهورية الاسلامية لدی العراق إنه "بحزن وألم شديد تلقينا خبر وفاة المرجع الديني السيد محمد سعيد الحكيم، الذي ترك خلفه إرثا فكريا وثراء من المعارف والعلوم، حيث انفق عمره الشريف في خدمة الاسلام، مدافعا عنه وعن تعاليمه المباركة".

إرسال تعليق

0 تعليقات