الجزائر.. ردود أفعال غاضبة تجاه خطاب ماكرون الذي تعرض لتاريخ البلاد


عد رئيس حركة "مجتمع السلم" الجزائرية عبد الرزاق مقري، الاحد، أن "خطاب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأخير بمثابة إعلان حالة حرب على الجزائر دولة وشعبا".


وقال مقري، في تغريدة له عبر "تويتر"، إن "خطاب ماكرون إعلان حالة حرب على الجزائر دولة وشعبا"، مضيفا أن "(ماكرون) رئيس جاهل بالتاريخ، ومغرور، يهين الرئيس الجزائري ويدخل بمواجهة غير مسبوقة مع كل النظام السياسي، ويتعامل مع الجزائر وكأنها دولة غير ذات سيادة".


وتابع، ان "مصداقية الحكام الجزائريين أمام المحك، وشرف كل الجزائريين في مهب الريح إن لم يكن موقف في مستوى هذه الإهانة".


هذا ونشرت صحيفة "لوموند" الفرنسية، أمس السبت، تصريحات لماكرون قال فيها إن نظيره الجزائري عبد المجيد تبون "عالق داخل نظام صعب للغاية".


كما أشار ماكرون في تصريحاته إلى الماضي التاريخي لفرنسا بالجزائر، لافتا إلى أنه يرغب في إعادة كتابة التاريخ الجزائري باللغتين العربية والأمازيغية، "لكشف تزييف الحقائق الذي قام به الأتراك الذين يعيدون كتابة التاريخ".


كما شكك الرئيس الفرنسي في وجود "أمة جزائرية قبل الاستعمار الفرنسي"، مشددا على ضرورة التطرق لهذه المسألة من أجل تحقيق "المصالحة بين الشعوب".


 

إرسال تعليق

0 تعليقات