انتخاب ضابط إماراتي رئيسا للإنتربول


 اعلنت الشرطة الدولية (الإنتربول) ، رسميا ، الخميس، انتخاب الجنرال الإماراتي، أحمد ناصر الريسي، رئيسا جديدا لها.


وأكدت الإنتربول على حسابها الرسمي في "تويتر" اليوم ،أن "الريسي (وهو ضابط إماراتي برتبة لواء) انتخب لترؤس الشرطة الدولية لولاية مدتها أربع سنوات". 


ويعد منصب رئيس الإنتربول منصبا فخريا، بينما يعود تسيير أعمال المنظمة إلى أمينها العام، يورغن شتوك، الذي انتخب لولاية جديدة في عام 2019.


وجاء انتخاب الريسي (وهو المفتش العام في وزارة الداخلية الإماراتية المكلف بإدارة قوات الأمن والشرطة في البلاد) رئيسا للإنتربول على الرغم من معارضة عدد من المنظمات الحقوقية والنواب الأوروبيين الذين أشاروا إلى مزاعم تورطه المحتمل في أعمال تعذيب.

إرسال تعليق

0 تعليقات