مصر.. تسمم مئات الطلاب بسبب وجبات مدرسية ورواد مواقع التواصل يسخرون من الحكومة


 واصل رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، انتقاداتهم للحكومة بعد توالي ظهور حالات تسمم بين طلاب مدارس ثلاث محافظات مصرية، بدأت في كفر الشيخ، ثم أسيوط وقنا، إثر تناولهم وجبات مدرسية.


وتبادل المغردون المصريون  منذ كشف حالات التسمم، التحذيرات من تناول الطلاب الوجبات، وصبّوا جام غضبهم على رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي والحكومة المصرية، محذرين من سيطرة الجيش على جميع قطاعات الدولة، من جهة أخرى سخر العشرات من المغردين من محاولات الحكومة المصرية "لملمة" القضية ومنع النشر فيها من اجل ابعاد الجيش عن المحاسبة.


وأوقف المحافظون في المحافظات التي حدثت فيها حالات التسمم، توزيع الوجبات المدرسية، وفتحوا تحقيقاً في الواقعة مع الموزعين على المدارس، وحللوا الوجبات، وأعلنوا على مدى أيام عن وجود وجبات فاسدة وعصائر منتهية الصلاحية.


ونشرت العديد من المواقع الاخبارية المصرية ومواقع التواصل الاجتماعي تفاصيل حادثة التسمم، ونقلت تصريحات المسؤولين التي تؤكد وجود الوجبات الفاسدة، لكن وزير التعليم طارق شوقي خالف الجميع وأنكر الوقائع، وتفاخر بتوزيع 12 مليون وجبة يومياً.


وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، قد افتتح منذ ثلاثة أشهر مجمع "سايلو" للصناعات الغذائية، بمدينة السادات، في محافظة المنوفية، والتابع لجهاز الخدمة الوطنية في الجيش المصري، بتكلفة قاربت 9 مليارات جنيه، حيث اكد السيسي في وقتها أن هذا الامر يعد "نقلة نوعية" في توريد وجبات المدارس بشكل حصري. 

إرسال تعليق

0 تعليقات