وزير التعليم اللبناني: ملف منح عراقيين شهادات مزورة قيد التحقيق وقد أزور بغداد


 أكد وزير التربية والتعليم العالي اللبناني عباس الحلبي، اليوم الخميس، اتخاذ وزارته إجراءات قانونية وإدارية للتعامل والتحقق من ملف منح جامعات في بلاده شهادات مزورة لطلبة عراقيين.


وقال الحلبي في أول تصريح له بعد تعيينه لجنة تحقيقية خاصة بقضية تلقي آلاف الطلاب العراقيين شهادات لبنانية عليا، والشبهات حول بيعها والمتاجرة بها، أن "الوزارة اتخذت إجراءات إدارية وقانونية وتم عرض أبعاد القضية أمام لجنة التربية والتعليم النيابية".


وأضاف، أن "هذا الملف قيد المتابعة وهو اليوم بمرحلة المعالجة، لذا فإنه يمتنع في الوقت الراهن عن الإدلاء بأي تصريح، لأن العناصر والمعطيات المطلوبة لم تكتمل بعد".


وأضاف الحلبي، أن "الوزارة تحرص على سمعة جامعات لبنان وشهاداتها والطلاب المسجلين فيها وفق الأصول وحصلوا على شهاداتهم بطريقة نظامية"، حسب تعبيره.


وأوضح الوزير اللبناني أنه "يتواصل مع نظيره العراقي بشكل حثيث، لمقاطعة المعلومات، والتعاون للوصول إلى خواتيم هذا الملف"، مؤكداً "أنه إذا اضطر الامر سيذهب الى بغداد لبحث هذه المسألة".

إرسال تعليق

0 تعليقات